A + A A -
الصفحة الرئيسية >> آخر الاخبار >> رئيس مجلس الشورى يؤكد أن الجمعية العامة 140 للاتحاد البرلماني الدولي بالدوحة تشكل نقطة تحول بارزة في تاريخ الاتحاد >>

رئيس مجلس الشورى يؤكد أن الجمعية العامة 140 للاتحاد البرلماني الدولي بالدوحة تشكل نقطة تحول بارزة في تاريخ الاتحاد

30 يونيو 2019



  • newsimage


أكد سعادة السيد أحمد بن عبدالله بن زيد آل محمود رئيس مجلس الشورى أن الجمعية العامة 140 للاتحاد البرلماني الدولي التي استضافتها دولة قطر من 6 إلى 10 أبريل الماضي، تشكل نقطة تحول بارزة في تاريخ الاتحاد، حيث شارك فيها أكبر عدد من الوفود وساهم في إنجاحها أكبر عدد من رؤساء البرلمانات، إضافة إلى أنها شهدت نقاشات متميزة سيكون لها تأثير إيجابي في مسيرة منظمتنا.

ونوه سعادة رئيس مجلس الشورى لدى مخاطبته حفل ذكرى تأسيس الاتحاد البرلماني الدولي 130 أن تفضل حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى بحضور وتشريف الجلسة الافتتاحية لاجتماعات الجمعية العامة وإلقائه لكلمة جامعة هادفة، كان أبرز حدث خلال تلك الفعاليات حيث جدد صاحب السمو "حفظه الله" اهتمامه ودعمه للديمقراطية واحترام حقوق الإنسان والعمل من أجل تحقيق الأمن والسلام في جميع مناطق العالم، وكذلك تطوير دولة قطر وتنميتها وإسعاد شعبها والمساعدة في مكافحة ومحاربة الفقر والحرمان والإرهاب في كل مكان من العالم.

وأكد سعادة السيد أحمد بن عبدالله بن زيد آل محمود على أن مجلس الشورى مصمم على أن يكون عقد الجمعية العامة 140 للاتحاد في الدوحة نقطة انطلاق لتعاون مثمر وجاد وبناء بين المجلس من جهة والاتحاد البرلماني الدولي وجميع البرلمانات الأعضاء من جهة أخرى، وذلك تعزيزا للتعاون الدولي، وإسهاما منه في إحلال السلام والأمن الدوليين اللذين يعتبران شرطين أساسيين للتقدم والتطور والتنمية ومحاربة الفقر والتخلف وإشاعة وتعميم التعليم وتوفير الرعاية الصحية والاجتماعية للجميع.

وأضاف سعادته قائلا "إن اجتماعنا اليوم وفي هذا المكان يتيح لنا الفرصة لتبادل الآراء وتقاسم الأفكار حول تطوير منظمتنا وتعزيز أنشطتها ومبادرتها لتقوية الديمقراطية واحترام الحقوق السياسية والاجتماعية للإنسان ودعم سيادة القانون والمساهمة الفعالة في حل الخلافات والصراعات بالطرق السلمية بعيدا عن استعمال القوة أو التهديد بها أو اتخاذ إجراءات عدائية أحادية الجانب دون سند قانوني أو تفويض من مجلس الأمن أو الجمعية العامة لمنظمة الأمم المتحدة كالحصار الجائر والباطل على دولة قطر".. مضيفا بالقول: "أشكركم على تفهمكم لموقف دولة قطر ورفضكم للحصار".

وتوجه سعادة رئيس مجلس الشورى في ختام مداخلته بالشكر لسعادة السيدة جابريلا كويفلس بارون رئيسة الاتحاد البرلماني الدولي، وسعادة السيد مارتن شونغونغ الأمين العام للاتحاد، ولجهاز الأمانة العامة على جهودهم في تطوير عمل الاتحاد والعمل على متابعة تنفيذ قراراته، معربا عن تطلعه لتعزيز التعاون والتشاور والتنسيق معهم خدمة لأهداف الاتحاد والسلام والتنمية المستدامة.

وكان سعادة رئيس مجلس الشورى قد استهل مداخلته بالإعراب عن بالغ سروره بهذا اللقاء اليوم في مقر الاتحاد البرلماني الدولي في جنيف، بيت البرلمانيين، ليحتفل الجميع بالذكرى 130 لإنشاء الاتحاد البرلماني الذي بدأ سنة 1889 بفكرة من برلمانيين من بريطانيا وفرنسا ليصبح بعد 130 سنة منظمة عالمية تجمع وتوحد جميع برلمانيي العالم، وتطمح إلى انضمام جميع برلمانات العالم إليها.

حضر الحفل سعادة رئيسة الاتحاد البرلماني الدولي وسعادة السيدة فالنتينا ما ت?ينكو رئيسة مجلس الاتحاد بالجمعية الفيدرالية للاتحاد الروسي وسعادة السيدة مايا غويكوفيتش رئيسة الجمعية الوطنية لجمهورية صربيا وسعادة الأمين العام للاتحاد البرلماني الدولي.